بحث في هذه المدونة

الاثنين، 11 يونيو، 2012

دورة جوان 2009

الجمهورية الجزائرية الديموقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات
امتحان شهادة التعليم المتوسط دورة جوان 2009
اختبار في مادة اللغة العربية

 
المدة:ساعتان

النص:
تلك الأرواح الخضراء
   من المشكلات التي تؤرق العالم في هذا العصر البيئة وما تتعرض له من دمار شامل بشع ,لأن ما هو حادث في الأرض الآن من ارتفاع درجة حرارتها والجفاف الطويل في إفريقيا والأعاصير والفيضانات المدمرة وأخيرا ثقب الأزون يرجع بداية إلى الهجوم الشرس الذي تتعرض له الأشجار في كل أنحاء العالم إلى جانب ارتفاع نسب التلوث الكيماوي في شتى النواحي.
   إن الأشجار هي رئة العالم فهي تأخذ ثاني أكسيد الكربون وتخرج لنا الأوكسجين , فثاني أوكسيد الكربون إذا ظل في الجو يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض لأن ذراته (تحبس جزءا من الأشعة فوق الحمراء) , فلماذا نسيت البشرية أهمية الأشجار حيويا وجماليا ؟ ولماذا نسي العالم كله - المتحضر وغير المتحضر- الدور الذي تلعبه الأشجار في تنظيم الحياة في الكون ؟ ومن يجهل أن قطع الأشجار وتدمير الغابات يدمر معه كما هائلا من البيئات الطبيعية التي يكمن مكن خلالها شفاء البشرية من كثير من أمراضها ؟
   منذ بدأت الخليقة والأشجار عنصر أساسي في حياة الإنسان , فإذا عجزنا عن حمايتها كان مآلنا الهلاك معها , فلنا صلات طبيعية وثيقة بالغابات التي هي مهد أجدادنا الأوائل , إذ أطعمتهم و زودتهم بالوقود وبنت مساكنهم , ومنها صنعوا أسلحة صيدهم . إن الأشجار هي التي جعلت حياة البشر ممكنة على سطح الأرض .
                          محسن الحافظ ، مجلة العربي ، ع 442 ، سبتمبر 1995
الأسئلة :
الجزء الأول: (12نقطة)
أ – البناء الفكري: (6 نقاط)
1- استخرج الفكرة العامة للنص.
2- عرض الكاتب بعض نتائج الهجوم الشرس على الأشجار . اذكر ثلاثا منها
3- للإنسان منذ القدم صلة طبيعية وثيقة بالشجرة ، استخرج من النص ثلاث مظاهر تدل على ذلك
4- وظف كل مفردة مما يلي في جملة من إنشائك : تؤرق , التلوث
ب – البناء الفني: (نقطتان)
” إن الأشجار هي رئة العالم ”
في هذه العبارة استعارة .اشرحها وبيت نوعها.
ج- البناء اللغوي: (4 نقاط )
1- أعرب ما تحته خط في النص (البيئة , الذي)
2- ما المحل الإعرابي للجملة الواقعة بين قوسين في النص ؟
3- صغر الكلمة الآتية : سطح مع الشكل التام .
الجزء الثاني: (8 نقاط )
الوضعية الإدماجية:
إن جهل الإنسان لعلاقته بالشجرة أدى إلى تدهور وتلوث البيئة .
أكتب نصا حجاجيا لا يتعدى اثني عشر سطرا تبين فيه:أسباب ومخاطر تلوث البيئة,داعيا إلى ضرورة المحافظة عليها,موظفا:التوكيد, الإغراء والتحذير.
 -------------------------------------------------------------------------------- 
الإجابة
الجزء الأول :‏
البناء الفكري: ‏
‏1- الفكرة العامة : 01 ن
- بيان الكاتب أهمية الأشجار في البيئة والمخاطر الناتجة عن إهمالها.‏
- الأشجار عنصر أساسي في حياة الإنسان
- دور الأشجار في الحفاظ على توازن البيئة
- الهجوم الشرس على الأشجار سبب رئيس في تدهور البيئة
ملاحظة:كل فكرة تصب في هذا المعنى تعتبر مقبولة
‏2- نتائج الهجوم الشرس على الأشجار:‏ (0.5 ن×3)
أ- ارتفاع درجة حرارة الأرض.‏
ب- الجفاف الطويل
ج- ثقب الأوزون .‏
د- الأعاصير والفياضانات المدمرة.‏
‏3- للإنسان منذ القدم صلة طبيعية وثيقة بالأرض والمظاهر الدالة على ذلك هي:‏ (0.5ن×3)
أ- الغابات كانت مهد أجدادنا الأوائل.‏
ب- كانت تزودهم بالوقود.‏
ج- منها كانوا يبنون مساكنهم.‏
د- ومنها صنعوا أسلحة الصيد.‏
‏4- توظيف الكلمات:‏
أ- لم أعد أنام نوما طبيعيا بسبب وجود مشكلة عائلية تؤرقني .‏ 01 ن
‏ المرض يؤرق صاحبه .‏
ب- التلوث مشكلة عالمية تشغل بال العلماء والباحثين.‏ 01ن
‏ تلوث المياه يتسبب في كوارث صحية.‏
البناء الفني:‏ 02 ن
1- شرح الاستعارة : في عبارة (رئة العالم) استعارة بحيث شبه الكاتب العالمبإنسان ‏فذكر المشبه (العالم) وحذف المشبه به (الإنسان) ورمز له بقرينة تدل عليه (رئة) .

2- نوع الاستعارة: هياستعارة مكنية.‏
البناء اللغوي:‏
‏1- الإعراب:‏
البيئة: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة.‏ 01.25 ن
الذي: اسم موصول مبني على السكون في محل نصب نعت.‏ 01.25 ن
‏2- تحبس جزءا من الأشعة فوق الحمراء: جملة فعلية في محل رفع خبر أن.‏ 01 ن
‏3- سطح : سُطَيْحٌ ‏ 0.5 ن