بحث في هذه المدونة

الأربعاء، 4 يوليو، 2012

4- الموضوع رقم4









السند :


     الإنسان أخو الإنسان، فهذه الجملة على قلّة ألفاظها ترمي إلى معنى، لو ذهب أبلغ
الناس إلى تحليله وشرحه لانتهى إلى العجز. ومؤدّى هذه الجملة الصريح عقد الأخوة
بين أفراد المجتمع بموجب الإنسانية التي هي حقيقة سارية في كل فرد.


     ومقتضى هذه الأخوة أن
يشارك الإنسان في جميع لوا الحياة سرورا وحزنا،لذّة وألما ، مشاركة فعّالة تنتهي
إلى حدود لا تتعدّاها بحيث يعلّم العالم الجاهل،ويرشد النبيه العاقل،ويواسي الغني
الفقير،ويقع التعاون التبادل بين الناس في كل جليل وحقير.


     ومن مقتضى هذه الأخوة
المساواة في الحقوق البشرية العامة ،تلك المسألة التي طالما بذل فلاسفة الأمم
قواهم لتقريرها ، وتمكين دعائها في الكون،  وعملت الشرائع على تنميتها
وتغذيتها بالمبادئ الصحيحة  حرصا على راحة البشر،وهناء الإنسانية.    


     ومن مقتضى هذه الأخوة إلغاء سنّة التميز والاستئثار التي سنّها المستبدون في
القرون الخالية ،وكانت سلاحا مهولا في وجه الحق،الأخوة الأخوة ،أيّها الإنسان.       
                         (البشير
الابراهيمي)





البناء الفكري:6ن


1- اختر عنوانا مناسبا للنص.




2- اشرح الكلمات التالية :
يواسي – إلغاء – المستبدون.




3- لماذا سنّ المستبدون قانون
التمييز والاستئثار؟




البناء اللغوي :4ن


1- أعرب ما تحته خطّ.


2- استخرج من النص : اسم تفضيل
– صيغة مبالغة.




3-ما هي الوظيفة النحوية للجمل
التي بين قوسين.


 البناء
الفني :2ن


1- ما هو نمط النص؟


2- استخرج من النص طباقا وبين
نوعه.